الرئيسية

مركز الأخبار

عن الكلية

إدارة الكلية

التعليم و الطلاب

الدراسات العليا و البحوث

خدمة المجتمع وتنمية البيئة

الاقسام العلمية

مركز الأخبار
×

خطأ

There was a problem loading image 78203092_1495559733951776_3887992073525133312_n.jpg
في اطار التعاون بين جامعة بورسعيد والمجلس القومي للمرأة ، عقدت صباح اليوم الخميس ١٠ ديسمبر ٢٠٢٠ ، في كلية التربية ، جامعة بورسعيد ، ندوة حول دور جامعة بورسعيد في مكافحة العنف والتميز ضد المرأة ، تحت رعاية أ.د. أيمن إبراهيم ، رئيس جامعة بورسعيد ، وأ.د. مها زكريا ، نائب رئيس جامعة بورسعيد ، لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، و أ.د. محمد سالم ، عميد كلية التربية ، وتحدث فيها لطالبات الكلية وأعضاء هيئة التدريس ، المستشار أشرف سرور ، رئيس محكمة الاستئناف ، وعضو اللجنة التشريعية بالمجلس القومي للمرأة ، الذي تحدث عن مشكلات المجتمع المصري فيما يتعلق بقضايا العنف ضد المرأة ، وظاهرة التنمر ، والتسرب من التعليم ، والاستاذة نهى مرسي ، مدير عام إدارة اللجان بالمجلس القومي للمرأة ، والتي تحدث عن دور المجلس في مواجهة ظاهرة العنف ضد المرأة ، وكيفية التواصل معه ، و أ.د. هبه يوسف ، وكيل كلية الطب لشئون الدراسات العليا ، ومدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأة في المجتمع ، وتحدثت عن دور الوحدة بالجامعة في مساعدة الطالبات لتحمل المسئولية والحفاظ على كيان المرأة المجتمعي ، هذا وتحدثت د. مها ، عن الدور القيمي التي تقوم به الجامعة للحفاظ على مكانة المرأة في المجتمع ، وكيفية مواجهة الغزو الفكري للحفاظ على مكانة المرأة المصرية ضد دعاوى التحرر . وتحدث د. محمد سالم ، مستضيف الندوة ، فرحب بالحضور ونقل لهم تحيات د. أيمن إبراهيم ، رئيس الجامعة ، وقال : إن المرأة أصبحت من بين أهم العوامل المؤثرة في بناء وتطور المدنية الحديثة والحياة المعاصرة ، وأن التعليم الجامعي ساهم في تنمية قدراتها الشخصية لكي تتمكن من مواجهة مشكلاتها بنفسها ، وأضاف د. سالم أن من بين أبرز وأهم التحديات التي تواجهها المرأة سطوة العادات والتقاليد الموروثة وتراكمات التربية ، ثم أشار إلى أن المجتمع المصري مجتمع متدين بالفطرة ، وبالتالي حافظ الدين على مكانة المرأة واعطاها حقوقها ، ولذا زاد الوعي الاجتماعي والثقافي بحقوقها .
130570683 1539764719554832 1185331527620592902 n

130256243 1539764746221496 9034566175415006775 n